السبت، 27 ديسمبر، 2008

بس سكوت مسمعش صوت

غزه تحت النار

فعلة العدوان الاسرائيلى معلقه فى اعناق العرب لانه لم يكن ليحدث لولا صمتهم المخزى
العزه والكرامه لكى ياغزه
ماذا ننتظر ؟ هل ننظر حتى ينتهى الموقف ثم نبدا بالتعليق عليه ؟ ام ننتظر دورنا ان ما يحدث فى غزه حلقه من السلسلة العدوانيه الصهيونيه على غزه اكثر من مائتى شهيد وربعمائه جريح فى يوم واحد يااااااااااالله وحكام العرب لعنه الله عليهم مطواطؤن مع العدوان سماء غزه الان ملبده وموبوءه بالصواريح وطائرات الاستطلاع ويالا دور مصر المخزى تعلن عن فتح رفح ولكن متى؟ بعد ما قتلوا وجرحوا لماذا الان؟ لماذا لم يكن قبلا لتزويد غزه بالمؤن اللازمه لهم ولتفادى هذا الموقف
حسبنا الله ونعم الوكيل
الوضع فى غزه بالغ القسوه الشوارع ملبده بالشهداء واشلائهم ودمائهم الطاهره
هذه الخطوه الارهابيه السرائليه ليست بغريبه على خلفاء صهيون على احفاد القرده واحفاد الخنازير
بالتأكيد كل هذا ليتنازل الفلسطنيون عن حقوقهم وعن ارضهم ولكن لم ولن يحدث هذا فرغم ما مرت به غزه وما تمر به الان من غارات وضغوط ونقص المؤن و.......................... لم يهز ذلك فى حماستهم وتكاتفهم للدفاع عن وطنهم شيئا فهم باذن الله مسابرون
وحتما سيكون هناك رد على ذلك وادعو كل عربى للتضامن مع اخوانه فى غزه فهم الان يدافعون عن كرامه امه صامته يجب علينا كعرب ان نفتح المعابر ونستقبل الجرحى ونجهز مساعدات ومؤن يجب علينا التدخل وارغام الكيان على التوقف فنحن نتعامل مع موقف انسانى خطير لا يقبل المشاهده فقد ان الاوان لتصفيه حسابنا مع العدوان الاسرائيلى
حسبنا الله ونعم الوكيل؟